أبناء الغنايم .. براءة

براءة 141 في أحداث الغنايم بأسيوط والمؤبد لـ26 بينهم 6 أشقاء
قضت محكمة جنايات أسيوط، الدائرة التاسعة، المختصة بقضايا "الإرهاب"، برئاسة المستشار عبدالهادي محمد خليفة، في القضية رقم 810 لسنة 2014 جنايات مركز الغنايم، والمتهم فيها 172 إخوانيًا من بينهم 102 محبوسون بعاقبة 26 من المتهمين حضوريًا من بينهم 6 أشقاء بالسجن المؤبد و2غيابيًا، وانقضاء الدعوى الجنائية لاثنين من المتهمين، أحدهما فرج حمدي الذي توفي في مطاردة مع الشرطة، والثاني شهرته نبهان، وبراءة 141 والسجن ما بين عام و3 أعوام لبقية المتهمين.

وسادت حالة من الهرج داخل قفص الاتهام، وردد المحكوم عليهم هتافات منددة بالجيش والرئيس عبدالفتاح السيسي .مما اضطر رئيس المحكمة إلى رفع الجلسة لحين هدوء القاعة. ورفعت مديرية أمن أسيوط درجة الاستعداد القصوى، وعززت القوات من تواجدها بإرسال مدرعات شرطة، وفرق من قوات العمليات الخاصة والأمن المركزي تجاه مركز الغنايم.
وضمت قائمة المحكوم عليهم بالمؤبد كل من: عادل أحمد علي، سعد حمدي حماد، محمد حمدي، عربي حمدي، أحمد حمدي، خالد محمد عثمان، محمد التابعي، عماد محمود، أحمد هدية، محمود زيادة، محمد مهران، عبد الظاهر محمد، وائل ماهر، علاء كمال، منصور رفاعي، صديق محمد، الطحان ثابت، رفعت على، علاء عبدالناصر، حسين محمد، محمد فتحي، خالد جلال، موسى محمود وانقضاء دعوة جنائية لاثنين من المتهمين أحدهما فرج حمدي الذي توفي في مطاردة مع الشرطة، والثاني شهرته نبهان. 

وكانت نيابة جنوب أسيوط، أحالت 172 متهما إخوانيًا، إلى محكمة الجنايات، وجاء في أمر الإحالة، أن المتهمين اشتركوا ومجهولين في تجمهر من شأنه أن يجعل السلم العام في خطر، وكان الغرض منه ارتكاب جرائم الاعتداء على الأشخاص، والممتلكات العامة والخاصة، والتأثير على رجال السلطة العامة في أداء أعمالهم بالقوة، والعنف حال حمل بعضهم لأسلحة نارية وبيضاء وأدوات مما تستعمل في الاعتداء على الأشخاص، وقد

وقعت في سبيل تنفيذ الغرض المقصود من التجمهر مع علمهم بالجرائم، ومنها استعراض القوة واستخدام العنف ضد المجنى عليهم من قوات مركز شرطة الغنايم، وموظفي الجهات الحكومية، وترويعهم وترتب عليه إصابة النقيب عبدالغفار الناحل معاون مباحث مركز الغنايم بعد اقتحامهم لمركز الشرطة، واستخدام السلاح في ذلك، وإجبار الضباط والموظفين على الفرار والنجاة بأنفسهم.
المصدر : الوطن 

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أخي \ أختي في الله ... تذكر(ي) دائما
قوله تعالى : ( مَا يَلفِظُ مِن قَولٍ إلا لَدَيهِ رَقِيبٌ عَتِيد )

 
Support : Your Link | Your Link | Your Link
Copyleft © 2013. واحة أفكاري - All lefts Reserved
Template Created by Creating Website Published by Mas Template
Proudly powered by Blogger custom blogger templates