عاقبة الحب




يا صاحبي..
ُسجن الهوي بين الضلوع.
يا صاحبي..
أبكي ولا أجد الدموع
في القلب نار..
موتٌ وعار..
وهزيمةٌ , ثم انكسار
يا صاحبي ..
لا أبتسم
فأنا مللتُ الابتسام
شفتاي تضحك
للقريب, وللصديق , وللأنام
وبداخلي
غضبٌ , وبركانٌ
وكرهٌ , وانهزام
أرض النفاق أنا سكنت
فلا سعدت ولا حزنت
الكل يضحك في وجوه الناس
يوما بعد يوم
وأنا كما الناس أنافق !
مترنحٌ يا سيدي
والوجه للناس كضاحك
وبراءةُ الأطفال في عينيَّ
لكني...
......................
......................
يا صاحبي ..
فأنا كما الناسُ  ُأنافق!
من يعتقد أنَّ الهوي
 قد مات في قلبي كذب
فهو الأسير...
صدري أنا
قاضٍ وسجانٌ وسجن
وأنا كمن صلبوا المسيح
قالوا  َصَلبْنَا ..
وما  ُصلِب
حفروا بأيديهم أخاديد الغضب
وأنا  ُأقِر
هذا الفؤادُ قد اعُتصِر
والسجنُ ضاق علي الفؤاد
فلا سبيل ولا مفر
الجرمُ جرمي في الهوي
والقلب مني قد  ُفطِر
النصحُ قدم سيدي
قال: الهوي منك ضَجُرْ
يا سيدي
أرضُ النفاق أنا سكنت
فما سمعتُ له بيومٍ
أو علي النصحِ قدرت

تأليف :محمود عسكر
هذه القصيدة كتبت بتاريخ
18 فبراير 2013

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أخي \ أختي في الله ... تذكر(ي) دائما
قوله تعالى : ( مَا يَلفِظُ مِن قَولٍ إلا لَدَيهِ رَقِيبٌ عَتِيد )

 
Support : Your Link | Your Link | Your Link
Copyleft © 2013. واحة أفكاري - All lefts Reserved
Template Created by Creating Website Published by Mas Template
Proudly powered by Blogger custom blogger templates